السبت، 25 ديسمبر، 2010

آبيآتْ لمْ تكتملْ ,

,


كنتْ آظنْ آنْ آلوصآل بيننآ يدومْ ,
وآفرح معآكِ بعآم نرجي به آفرآح ,

لآمآحسبت أنْ آلوفآآ يذبل بيومْ ,
ألييين شفتكْ رآحلْ ومآليني جرآح ,





/




قلبكْ تغيّر / وعنيْ أصبح آبعد منْ سمآي
يديْ بيدك وفكرك مآدرىَ فينيْ ,!
 
آقضيْ آيآميْ بقربك / وتقضي آوقآتك بلآي
يآمسآفآتْ آلغيآب فرّقت بينـك وبينيْ ,

كلْ هذآ آلبعد عنيْ ! وينْ روّحتْ يَ غلآآي ؟
يَ حسسسآفه , هآلشتآت صآر يرثيهَآ سنيني
 
 
/
 
 
 
كلْ آلشتآء سكنْ ليليْ بدونكْ ..
.. .. .. وحديْ آحآكيْ طيوفْ أزرت تدفينيْ ,!
وُينه غدى قربكْ / مُوحش سكونكْ ..
.. .. .. غآيبْ حبيبْ آلروح وتسكنْ بَ عينيْ ,!
ليتْ آلغيآبْ مآخذآ منيْ جنونكْ ..
.. .. .. ليته تركْ صوتكْ معيْ , ليتك .. تجينيْ ,!
ودِي آجيّ بلهفه وآسأل : شلُونك ..؟
.. .. .. وديْ يكون ردكْ : يآآآآ كليْ وحشتينيْ ,!



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق